شهر رمضان - الأسواق العالمية

د. مقداد يستعرض تغيرات سلوك المستهلكين ومتغيرات الأسواق العالمية

شارك الأكاديمي والخبير السعودي العالمي في العناية بتجربة العميل الدكتور عبد الحي بن محمد مقداد بدعوة من الاتحاد الأوروبي في الاجتماع الخاص بمشروع دعم الشركات الناشئة في مجال الطاقة ضمن مشروع ريادة الأعمال وذلك عبر تقنية الزوم اليوم الخميس 24/3/2022م.

وتناول الدكتور مقداد في ورقة العمل التي قدمها بحضور عدد من الخبراء الأوروبيين في مجالات الطاقة وريادة الأعمال تغيرات سلوك المستهلك في استخدام الطاقة في ظل حالة عدم الاستقرار التي يشهدها سوق الطاقة العالمي.

وتناول الاجتماع التأثيرات المتوقعة على سلوك العملاء والمستهلكين نتيجة حالة عدم الاستقرار في أسعار النفط والاختلافات التي طرأت على سلوك المستهلك السعودي جراء تلك التغيرات ولاسيما مع ارتفاع أسعار النفط عالميا.

كما ناقش الدكتور عبد الحي مقداد مدى تقبل السوق والمستهلك حلول الطاقة البديلة ودعا إلى قيام المزيد من الشراكات السعودية الأوروبية في مجال الاستثمار في تقنيات الطاقة البديلة والموفرة للطاقة حيث أنها تساعد في تحفيز سلوك المستهلكين المحليين للاعتماد على مصادر الطاقة البديلة.

وفي هذا السياق استعرض الخطوات اللازمة لبناء ثقافة استهلاكية جديدة في المملكة تتمثل في رفع مستوى وعي المستهلك السعودي والعناية بتجربته في مجال الاستخدام الأمثل للطاقة البديلة بما يحقق مستهدفات التنمية المستدامة تماشيا مع رؤية السعودية 2030.

وأكد الدكتور عبد الحي خلال مشاركته أن النموذج الذي استخدمته مدينة نيوم في مجال الطاقة البديلة يعد نموذجا ناجحا لاسيما انه يقدم مثالا حيا في مجال إيجاد الحلول الإبداعية الموفرة للطاقة.

واعتبر الدكتور مقداد أن مدينة نيوم نموذجا واعدا للمدن الذكية التي تعتمد على استخدام الطاقة البديلة والمتجددة، واختتم حديثه مستعرضا الآفاق الواعدة لفرص الاستثمار في المملكة وخاصة في مدينة نيوم.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *